أهلا وسهلا بكم في منتديات فلسطين ونتمنى لكم قضاء اوقات ممتعه معنا
 
البوابةاليوميةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة حب حقيقية............اختر لها أنت العنوان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اميره بكلمتي
.
.
avatar

انثى
عدد الرسائل : 202
رقم العضويه : 1
نقاط العضو :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 23/01/2008

مُساهمةموضوع: قصة حب حقيقية............اختر لها أنت العنوان   الجمعة يناير 25, 2008 8:13 am

هذه اول محاولة لي في كتابة القصص،ولكنها حكاية دفعتني دفعا لسرد سطورها ،مع كل حرف مشاعري تتدفق تدفقا،إنها جزء من حياة أقرب وأحب الناس لدي أهديها لك أختي وحبيبتي....

أتمنى أن أفلح في تجسيد الكم الهائل من أحاسيس شخصيتها.

تحقق أحد أحلامها ودخلت الجامعه ،كانت صغيرة السن لكن تحمل بداخلها طموحات كبيره.
أحبها كل من عرفها ،فهي فتاة تجمع كل المتناقضات الجميله:فيها من البساطة والأناقة ،العفويه والرزانه،والبراءة والذكاء.رزقهاالله بالإضافة إلى الجمال الظاهري جمالا روحي ينير وجهها
الملائكي الدائم الإبتسامه.
كانت سنتها الأولى تعرفت خلالها على بنت في سنها وتوطدت العلاقه وأصبحتا لا تفترقان إلا
في الليل وفي أحد الأيام باحت لها صديقتها بحبها لأحد الشبان الذي يدرس معهما.
كان حبا جنونيا من طرف صديقتها لاتتصور الحياة بدونه فهو معها في كل مكان ولا يحلو الحديث إلا بذكرهم.وفي إحدى المرات قالت لها صديقتها :لو يحبها تصبح أسعد النساء.
هاته الكلمات حركت مشاعر بطلتنا ودفعتها إلى التفكير في إجاد حل لهذا الحب الذي هومن طرف شخص واحد وأتعب قلب صديقتها وانهكه.
طلبت من أخيها عميد الكليه أن ينقلهما إلى فوج آخر؛وغيرتا الفوج ولم تكن تدركان أنه تغيير لحياتهما.
وبدأت الحكايه....

كان مكانه المفضل بقرب من نافذة تطل على حديقة الجامعه ،دائم التأمل إلى الطبيعه ،هادئ الطباع،
بشوش الوجه،تراه منعزلا أكثر الأحيان.
فكرت بطلتنا أن توصل الوصال بينهما ؛فبادرت هي بإلقاء التحيه و التقرب منه،اندمج هذا الأخير
وكونوا شلة جميله ،يوميا مع بعض يتبادلون الأحاديث و الأراء حتى أنهم انضموا إلى النادي
الرياضي الجامعي ولكي تصبح الحكايه طبيعيه وبعد أن استوت الأمور بدأت بطلتنا بالإنسحاب
وترك الفرص لهما بالتكلم وحدهما لكن صاحبنا كان يصر علىبقائها بكل الحجج وتكرر توسله لها
لتبقى وصار الأمر غريبا نوعا ما.
حكت لها صديقتها أنه حين تتركهما يتلعثم في الكلام ولا يطيل البقاء معها فهدأت من روعتها
وطمأنتها:هذاهو حال المحب.
وفي قرارة نفسها كانت تحس بنظراته الثاقبه و ابتساماته الساحره التي تشد اي كان.أخذت تدفع هذه
الأحاسيس الغير مفسره اتجاه هذا الشخص وتحاول أن تبعدتفكيرها فيه......
وذات يوم جاءت صديقتها وأخبرتها أنها لاحظت انجذاب محبوبها إلى واحدة أخرى وأنها متأكده
من شعورها إذ أنها لاحظت تتبع نظراته وشغفه ولهفته عليهاولمحت لها أثناء الكلام أنها هي المقصودة
تالمت بطلتنا لهذه التلميحات أو بالأحرى لإحساسها بالذنب ربما ما تقوله صحيح.
ومن غير إنذار أخذت صديقتها إجازه مرضيه لمدة أسبوع وكأنها تريد أن تبتعد عن المكان
أوتترك المجال لولادة حب عظيم أو مستحيل من يدري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ذاك الأسبوع كان عمرا لكليهماحاولت وقاومت أحاسيس لم تشعر بها من قبل
وكيف تهرب من نفسها؟وكيف تهرب من حب تملكها وسكن فيها؟ماذا تفعل به؟ والأصعب كيف تواجه صديقتها؟
وفي هذا الصراع بعيدة عن الناس التحق بها،بلهفة عاشق محروم مشتاق؛أرادت أن تتهرب منه
كعادتها؛؛؛أمسك يدها وأوقفهاونظر إلى عينيها كانتا نقطة ضعفها فهدأت كطفلة وجدت حضنا يحميها:
أعترف بحبه لها من أول مرةرآها وانه يختلق الأسباب والحكايات ليبقيها معه وان العقل والقلب اتفقا على حبهاوأنه رأى أنها توأم روحه.......و....و...و أنه يحس أنه تبادله نفس المشاعر...
أرادت أن تقول له:نعم أحبك أهواك أنت الذي أريد ....
فأطلقت رصاصات من فمها شقت قلبين وردتهما قتيلين...:
شعور أعتز به،لكني مخطوبة لأحد من ......
وقبل أن تكمل كلامهادمعت عيناه وما أدراك ما بكاء رجل محب..نظرت إليه وبكت معه بكاء
أبكى كل ما حولهما...الشجروالطير والحجر......الزمن توقف..نظرات قاتله..أرواح متعانقة وأجساد متباعده...لحظات من عمريهما لاتتنسى ولا تمحى من الذاكره..نقشت في قلبيهما
وكأنه آخر لقاء يجمعهما....
بالكاد رد:أصعب ما في الحياة الإختيار و الفراق


عادت أدراجها ودمع العين يسبقها رجلاها لاتحملانها وأخيرا وصلت إلى بيتها كانت نهاية الأسبوع
أم نهاية بداية حب..
أطول يومان مرا وجاء يوم السبت انتظرت صديقتها ولم تأت ذهبت إلى منزلها لتطمئن عليها
فوجدتها قد سافرت عند خالتهاوفي نفس اليوم لم تر حبها الوحيد مرت أيام ولم يحضر المحاضرات
سألت عنه صديقه المقرب فعرفت أنه سافر إلى بلدته.
نعم...لقد توقفا عن الدراسه...هي نهائيا سافرت وتزوجت ابن خالتها، وهو قام بتحويل إلى جامعة أخرى.

بقيت وحدها تعاني آلام و أحاسيس دفينة لم تفسرها حتى الآن:هي ندم أو خيبة أمل أو....؟؟؟؟

كانت تضحك وتخبئ ألما يقتلها يوميا ألف مره ولكي تنسى انهمكت في الدراسه لتتخرج في أقرب وقت.

ومرت سنين وهاهويوم تخرجها أقام الأهل حفلا على شرفها حضركل محبيها جاءوا ليقدموا لها التهاني
لمحت طيفا قادما...من ...ترى من يكون؟
كان صديقه المقرب يحمل شيئا بيده .سلم عليها وهنأها بنجاحها وقدم لها هدية من حبيبها..
كان هنا بين الحضور،أصر علىالتواجد عند مناقشة رسالتها.. نعم هنا..لماذا لم تشعر به؟؟ لماذا لم تره؟؟
استرجعت ذكريات آخر لقاااء وأدمعت هذه المره أشد آلام وخرجت مسرعة تلم نفسها...تسمع في أذنيها:
أصعب ما في الحياة الإختيار و الفراق
الإختيار و الفراق
الإختيااااار و الفرااااااق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://idna.akbarmontada.com
soso
..
..
avatar

انثى
عدد الرسائل : 67
رقم العضويه : 10
نقاط العضو :
50 / 10050 / 100

مزاج :
البلد :
الوسام :
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة حب حقيقية............اختر لها أنت العنوان   الجمعة أبريل 04, 2008 2:47 am

فعلا اصعب ما افي الدنيا الفراق مشكورين على القصه المؤثره يا اميره بكلمتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة حب حقيقية............اختر لها أنت العنوان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات فلسطين :: القصة القصيرة وسير الادباء-
انتقل الى: